زيارة القنصل العامّ للمدرسة الفرنسيّة في القدس

زار القنصل العامّ الفرنسيّ في القدس، السيّد رينيه تروكاز، بتاريخ 25 تشرين الأول 2019، المدرسة الفرنسيّة في القدس. وتم اقتراح الزيارة مدير المدرسة، السيّد توني ميسترمان، حيث التقى القنصل العامّ خلالها بالمدرّسين والتلاميذ.

JPEG

وقام تلاميذ رياض الأطفال الفخورون بمدرستهم عروضاً بعدّة لغات أمام القنصل العامّ، مما بعكس التعليم متعدّد اللغات الذي تقدّمه المدرسة، حيث يتلقّى التلاميذ منذ الصفوف الأولى تعليماً متعدّد اللغات (الفرنسيّة والعربيّة والإنجليزيّة والعبريّة والإسبانيّة).

JPEG

وتعدّ المدرسة الفرنسيّة عضواً في أكبر شبكة تعليميّة دوليّة في العالم، وكالة التعليم الفرنسيّ في الخارج، وتعمل على تعليم اللغّة الفرنسيّة للجميع. ويتلاءم البرنامج التعليميّ الذي تقدّمه مع معايير وبرامج النظام التربويّ الفرنسيّ، حيث تحضّر التلاميذ للحصول على الدبلوم الوطنيّ البريفيه والبكالوريا.

JPEG

وتمّ افتتاح المدرسة الفرنسيّة في القدس عام 1967، وقد احتلفت عام 2017 بمرور خمسين عاماً على تأسيسها. وتستقبل اليوم 291 تلميذاً، موزّعين على 17 صفاً، من الصفوف الصغيرة حتى الصفوف النهائيّة. وأتاحت أعمال التجديد التي تمّ إجراؤها على رياض الأطفال استقبال المزيد من التلاميذ ذوي الأعمار الصغيرة والمتوسطة والكبيرة في مبانٍ جديدة.

PNG

publié le 20/11/2019

haut de la page