توقيع اتفاقيّة مساعدة ميزانيّة ولقاء مع وزير الماليّة الفلسطينيّ (20 تشرين الثاني 2017)

استقبل وزير الماليّة الفلسطينيّ، السيّد شكري بشارة، القنصل العام في رام الله، يوم الإثنين الموافق 20 تشرين الثاني/ نوفمبر 2017. وأتاح هذا اللقاء الوديّ جدّا مناقشة العلاقات الثنائيّة. ومن ثمّ قام السيّد بشارة والقنصل العام بتوقيع اتفاقيّة ميزانيّة بقيمة 8 ملايين يورو. وترمي هذه المساعدة الجديدة، الممنوحة من قبل وزارة أوروبا والشؤون الخارجيّة للمساهمة في تمويل الخطة الوطنيّة الفلسطينيّة للتنمية وفي حلّ الأزمة الماليّة الحاليّة، إلى دعم المؤسسات الوطنيّة الفلسطينيّة من خلال ميزانيّة عام 2017.

وتندرج هذه الاتفاقيّة في إطار جهود مساعدة الميزانيّة (16 مليون يورو في المجمل) وبشكل أعمّ في المساعدة الثنائيّة (40 مليون يورو) التي تواصل فرنسا الالتزام بها، رغم القيود، لصالح الأراضي الفلسطينيّة والمؤسّسات المدعوّة إلى تمكين إقامة دولة فلسطينيّة قابلة للحياة وذات سيادة. وقام وزير الاقتصاد والماليّة، السيّد برونو لو مير، بالتأكيد على هذا الالتزام أثناء زيارته إلى القدس ورام الله في الرابع والخامس من أيلول/ سبتمبر، وذكّر به أيضاً وزير أوروبا والشؤون الخارجيّة، السيّد جان إيف لودريان، خلال استضافته لنظيره الفلسطينيّ، السيّد رياض المالكي، في مقرّ وزارة الخارجيّة في الخامس من أيلول/ سبتمبر.

JPEG

JPEG

JPEG

publié le 23/11/2017

haut de la page