القنصل العام في زيارة إلى المدرسة الوطنيّة الفلسطينيّة للإدارة ( 30 كانون الثاني 2018)

قام القنصل العام، بتاريخ 30 كانون الثاني/ يناير، بزيارة المدرسة الوطنيّة الفلسطينيّة للإدارة، في رام الله. وهذه المؤسّسة الرامية إلي تدريب المسؤولين الفلسطينيين، تم تشييدها بدعم من التعاون الفرنسيّ، وفتحت أبوابها في صيف عام 2016 وتقدّم مناهج دراسيّة متقدّمة يشرف عليها مدرّبون من فلسطين ومن المدرسة الوطنيّة الفرنسيّة للإدارة.
وتلقّى القنصل العام دعوة للمشاركة في حوار طاولة مستديرة مع الدفعة الثانيّة للموظّفين التلاميذ، الذي باشروا دراستهم في كانون الأول/ ديسمبر الماضي، حيث أتاح الفرصة لاستعراض العلاقات الفرنسيّة الفلسطينيّة والآفاق الدبلوماسيّة في المنطقة. كما التقى مع الوزير موسى أبو زيد، رئيس ديوان الموظّفين ورئيس مجلس إدارة المدرسة الوطنيّة الفلسطينيّة للإدارة، حيث ناقش معه مشارع واعدة جدّا للأشهر القادمة.
وتشكّل المدرسة الوطنيّة الفلسطينيّة للإدارة مرجعاً لتدريب الكوادر الإداريّة الفلسطينيّة العليا وكوادر القطاع الخاص، كما تهدف إلى تصبح نقطة دخول مميّزة لأنشطة المجتمع الدوليّ في حقل الحوكمة والتدريب.

PNG
PNG

publié le 02/02/2018

haut de la page