التهديد بهدم بنى تحتية في خان الأحمر

تعرب فرنسا عن قلقها الشديد إزاء وضع السكان الفلسطينيين في قرية خان الأحمر في الضفة الغربية، بعد إصدار السلطات الإسرائيلية أوامر هدم طالت القرية.

وتمثّل أوامر الهدم هذه خطرًا محدقًا على المجتمع الفلسطيني المستضعف للغاية والمنتشر في منطقة تكتسي أهمية استراتيجية لتحقيق حلّ الدولتين ولوحدة أراضي الدولة الفلسطينية المقبلة. وأعرب رؤساء بعثات دول الاتحاد الأوروبي لدى السلطة الفلسطينية عن دعمهم لها في 14 أيار/مايو.

وتتنافى أعمال هدم البنى التحتية في الضفة الغربية، التي تؤدي إلى إجلاء السكان ونزوحهم القسري، مع القانون الدولي الإنساني وخاصة مع اتفاقية جنيف الرابعة.

وفي هذا السياق، تدعو فرنسا السلطات الإسرائيلية إلى عدم تنفيذ أوامر الهدم التي تستهدف سكان خان الأحمر وإلى الامتناع عن اتخاذ أي تدبير من شأنه توسيع نطاق الاستيطان وتعزيز استدامته.

publié le 30/05/2018

haut de la page