التعاون الفرنسيّ الفلسطينيّ بين مخيّم جنين للّاجئين ومدينة لاشابيل سور إيردر

وقّعت المدينة الفرنسيّة لاشابيل سور إيردر ومخيّم جنين للّاجئين، بتاريخ 28 آذار، بروتوكول صداقة بحضور القنصل العامّ الفرنسيّ في القدس، السيّد بيار كوشار.

JPEG

إنّ العلاقات بين بلديّة لاشابيل سور إيردر ومخيّم جنين للاجئين قديمة، وينشط المجتمع المدنيّ لهاتين المدينتين منذ بداية الألفيّة الثانية نشاطاً فاعلاً بغية تعزيز التبادلات الثقافيّة والرياضيّة، بما في ذلك رياضة ذوي الاحتياجات الخاصّة.

وأضفى بروتوكول الصداقة الذي وقّعه كلّ من رئيس بلديّة لاشابيل سور إيردر، السيّد فابريس روسيل، ورئيس اللجنة الشعبيّة للمخيّم، السيّد محمد صبّاح، وبحضور محافظ جنين، السيّد أكرم الرجوب، الطابع الرسميّ على رغبة هذه الأراضي الصديقة في زيادة التبادلات بين السكّان وتطوير المشاريع المفيدة للسكّان الفلسطينّيين الأكثر تهميشاً، والتي تصبّ في مصلحة الشباب.

في عام 2017، قامت القنصليّة الفرنسيّة العامّة ووزارة الحكم المحليّ بتقديم دعم لتطوير مشروع تبادل حول ممارسة "كرة القدم للمكفوفين". ويرمي هذا المشروع إلى تحسين الانخراط الاجتماعيّ للّاعبين الشباب، في إطار التضامن ودعم الصحّة العامّة.

JPEG

كما حضر الفعاليّة وفد من المجلس الإقليميّ لإقليم لوار أتلنتيك ترأسه مستشارة العلاقات الدوليّة، السيّدة فاني سال. وقاموا قبل ذلك بمقابلة محافظ جنين، السيّد أكرم الرجوب بحضور القنصل العامّ الفرنسيّ، لبحث الشراكة بين هذا الإقليم الفرنسيّ ومرج ابن عامر ومحافظة جنين.

publié le 03/04/2019

haut de la page