الاحتفال بمرورعشرين عاماً على التعاون اللامركزيّ بين مدينتي ليل ونابلس

قام القنصل العام الفرنسيّ في القدس، السيّد بيار كوشار، يوم السبت 3 تشرين الثاني 2018، بزيارة مدينة نابلس للاحتفال بمرور عشرين عاماً على التعاون اللامركزيّ مع بلديّة ليل، بحضور وفد من المدينة ترأسه السّيدة ماري-بيير بريسون، نائبة رئيسة البلديّة ومندوبة التعاون الدوليّ والأوروبيّ والسياحة. والتقي الوفد برئيس بلديّة نابلس، السيّد عدلي يعيش، وبالسيّد أيمن الشكعة مدير المركز الاجتماعي الثقافيّ MRC والمجلس البلديّ في نابلس.

وشدّد القنصل العامّ على عزم فرنسا، بما في ذلك هيئاتها المحليّة، على مواصلة عملها في حشد المجتمع الدوليّ بغية الحفاظ على حلّ الدولتين.

وتعدّ الشراكة بين مدينتي ليل ونابلس رمزاً للتعاون النشط بين الهيئات المحليّة الفرنسيّة والفلسطينيّة، من حيث مدتها الاستثنائيّة - 20 عاماً – وكثافتها وحقول العمل المستهدفة : تراث وصحّة وثقافة وتعليم وتنميّة حضريّة وأنشطة لخدمة الشباب.

وعكس برنامج هذا اليوم الاحتفاليّ والرياضيّ والفنيّ الانخراط القويّ للمؤسّسات المدنيّة في نابلس وليل في التبادلات وتنوّع حقول التعاون. فقد تم تنظيم مباراة وديّة بين فريقي كرة القدم، نادي "مولان كاريل AS Moulins Carrel " ونادي مخيّم بلاطة، لتذكّر بالاهتمام القويّ للشراكات الفرنسيّة الفلسطينيّة بإتاحة ممارسة رياضات الشباب وبتطوير الرياضة للجميع. وتم اختتام هذا اليوم بعرض فنيّ لفرقة "Tire-Laine" القادمة من ليل، في جوّ من الانفتاح يعكس روح هذه الشراكة.

publié le 15/11/2018

haut de la page