الأراضي الفلسطينيّة – استيطان (7 تشرين الثاني 2018)

لقد صادقت لجنة التخطيط والإنشاء لمنطقة القدس بتاريخ 7 تشرين الثاني على مخططات لإنشاء 792 وحدة سكنيّة في مستوطنات رامات شلومو وراموت، الواقعتين شمال القدس.

تدين فرنسا هذا القرار الجديد الذي يتيح إنشاء مئات الوحدات السكنيّة الجديدة في مستوطنات القدس الشرقيّة.

إنّ هذه القرارات، فضلاً عن عمليّات الهدم والإخلاء، التي تمسّ السكّان الفلسطينيّين في مناطق جـ، وخصوصا في مناطق هـ1، تأتي في إطار استراتيجيّة واحدة تهدّد بشكل مباشر مقوّمات بقاء الدولة الفلسطينية في المستقبل.

لذلك، فإنّنا ندعو السلطات الإسرائيليّة إلى إعادة النظر في هذه القرارات والتخلّي عن استراتيجيّة الاستيطان بغية الحفاظ على حلّ وجود دولتين عاصمتهما القدس، والذي تشدّد فرنسا على تمسّكها به.

publié le 21/11/2018

haut de la page