افتتاح ساحة القدس في باريس - بيان صحفي صادر عن القنصليّة الفرنسيّة العامّة في القدس (30 حزيران 2019)

استقبل القنصل العامّ الفرنسيّ في القدس، السيّد بيار كوشار، بتاريخ ٣٠ حزيران وفداً من المجتمع المدنيّ الفلسطينيّ جاء ليسلّمه رسالة احتاجاً على الظروف التي تم بها افتتاح ساحة القدس في باريس بالتزامن مع الزيارة.

وأجاب القنصل العامّ بأنّ البوادر الأحاديّة أو الرمزيّة ، أيّاً كانت، لا تغيّر موقف فرنسا الثابت والمعروف جيّداً. فالغاية هي أن تصبح القدس عاصمة للدولتين، إسرائيل وفلسطين، وفقاً للطرق التي ينبغي تحديدها عبر التفاوض.

واستهجن القنصل العامّ المضايقات المتواصلة التي يتعرّض لها الوجود الفلسطينيّ في القدس خلال الأشهر الأخيرة.

publié le 24/07/2019

haut de la page